الثلاثاء، 7 فبراير، 2012

آحآديثهم فارغه ة
آبتسآماتهم مجاملهه
و آهتمامهم مزيف
فكيف لا ارتدي الصمت وآغيب

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق